مقالات التاجر

الجوانب المحاسبية في العمل الحر 3

بسم الله الرحمن الرحيم

في المقالين السابقين الجوانب المحاسبية في العمل الحر و الجوانب المحاسبية في العمل الحر 2 تحدثت حول العديد من النقاط الهامة والمتعلقة بكيفية إدارة عملياتك المالية وتسجيلها محاسبيا، وفي هذا المقال الأخير ضمن هذه السلسلة سأتحدث حول نقاط أخرى لتكون مستعدا بعدها لاستخدام نظام Kashoo المحاسبي أو أي نظام أخر مشابه له بعد تعرفك على الفكرة العامة، إذا لم تكن قد قرأت المقالين السابقين؛ فانصحك بقرائتهما أولا ومن ثم العودة إلى هذا المقال.

العمل الإلكتروني يستدعي في أغلب الأحيان التعامل مع أكثر من عملة، فلو تحدثت عن وضعي الشخصي فإن جميع المبالغ المالية التي تصلني من عملي الإلكتروني تكون بالدولار، ولكن عندما يتم تحويل المبالغ لحسابي البنكي فإنها تصل بالريال السعودي في نهاية الأمر. بالتأكيد فإنك أيضا تواجه نفس الأمر، فكيف يمكن أن نسجل عملياتنا المحاسبية مع اختلاف العملات؟

بالنسبة لي فإني قد حددت العملة لتكون الريال السعودي في حسابي بنظام Kashoo، وبالتالي فإني عندما أسجل العمليات المالية الداخلة أو المنصرفة أقوم بتحويل المبلغ من الدولار للريال السعودي وذلك بالضرب في 3.75 وهو سعر الصرف، ولكن سعر الصرف الفعلي يكون مختلفا من مرة لأخرى حسب سعر البنك في وقته، فكيف نتصرف في هذه الحالة؟ يمكن أن تتصرف في هذا الأمر بإحدى طريقتين، الأولى أن تقوم بتحويل المبلغ من الدولار لعملتك المحلية مستخدما سعر الصرف وقت تنفيذ العملية، أي لو قمت بدفع مبلغ 25 دولار مثلا لتجديد استضافة الموقع فعليك أن تراجع كشف حسابك البنكي وتتأكد من المبلغ الذي تم خصمه بعملتك المحلية، وتسجل المبلغ محاسبيا كما هو ظاهر في كشف الحساب، وهذه الطريقة هي الأسهل والأكثر عملية وهي التي استخدمها شخصيا.

الطريقة الأخرى مفيدة فيما لو أردت أن تحدد سعر صرف ثابت، ففي الحالة المذكورة بالأعلى بالنسبة للدولار مقابل الريال السعودي يمكن تحديد سعر الصرف المتداول وهو 3.75 ريال للدولار الواحد، وفي هذه الحالة يمكنك اعتماد السعر المذكور لتسجيل كل العمليات المالية ومن ثم تسجيل الفروقات التي تنشأ بسبب أسعار الصرف كمصروفات وذلك من خلال إنشاء حساب خاص لهذا النوع من المصروفات على نظام Kashoo وليكن اسمه مثلا “مصروفات تحويل العملة”، ويمكنك أن تسجل الفروقات التي تنشأ بسبب أسعار الصرف مرة كل شهر لتسهيل عملك.

الجوانب-المحاسبية-في-العمل-الحر3-1

هناك نقطة مهمة وينبغي أن لا يتم إغفالها لتكون سجلاتك المالية دقيقة للغاية وهي متعلقة بتسجيل كل عملية بشكل مستقل لتكون موافقة لكشف حسابك البنكي، وهذا أيضا يحثنا على استخدام الطريقة الأولى في التعامل مع سعر الصرف بدلا من اعتماد الطريقة الثانية، فحتى الفروقات البسيطة قد تشكل عبئا عليك في وقت لاحق، هذا بالإضافة إلى أنه لا ينبغي دمج أكثر من عملية مالية في تسجيل محاسبي واحد، فمثلا لو قمت بتجديد اسم النطاق الخاص بموقعك بكلفة 50 ريال سعودي، وفي نفس اليوم قمت أيضا بتجديد استضافة الموقع بسعر 300 ريال سعودي، وقد تم التجديد من خلال إجراء عملية دفع مستقلة لكل خدمة فإنه لا ينبغي أن تجمع الرقمين ليكونا 350 ريال وتسجلهما معا في المصروفات تحت حساب “مصروفات موقع الإنترنت” بل ينبغي أن تسجل عمليتين منفصلتين ليكون ذلك مطابقا لكشف الحساب البنكي الخاص بك، ولكن ما هو الهدف من ذلك؟

محاسبيا، ينبغي التعامل مع كل عملية بشكل مستقل ودقيق، وهذا له أهمية كبيرة للغاية، في نهاية الشهر ينبغي أن تطابق الرصيد المتوفر فعليا في حسابك البنكي والرصيد المسجل في النظام المحاسبي، ويجب أن يكون الإثنين متطابقين بشكل تام، وفي حال وجود أي اختلاف بين الرقمين فإن هذا يستدعي مراجعة العمليات المالية التي قمت بتسجيلها بشكل دقيق، وعليه ينبغي أن تراجع العمليات المالية المسجلة في النظام المحاسبي وتقارنها بما هو موجود في كشف الحساب البنكي، وستتعرف بعد ذلك على موضع الخلل، ولكن لو قمت بدمج العمليات أثناء تسجيلها فإن الأرقام لن تكون متطابقة والمراجعة ستكون صعبة للغاية وقد لا تصل إلى الحل.

أود أن انتقل الأن للحديث عن التقارير المالية، ونظام Kashoo يوفر العديد من التقارير الأساسية والتي تفيدك في تنظيم حساباتك والتعرف على مدى نجاح نشاطك التجاري. أولى هذه التقارير هو قائمة الأرباح والخسائر Profit and Loss، وهذه القائمة توضح جميع المدخولات والمصروفات ليتبين إن كان نشاطك التجاري رابحا أم خاسرا، ويمكن أن تختار الحصول على كشف للأرباح والخسائر للسنة الحالية أو أن تحدد فترة معينة كشهر مثلا، ويمكن أيضا أن تحصل على كشف يقارن الأرباح بين السنة الحالية والسنة الماضية، أو الشهر الحالي مقارنة بالشهر السابق وهكذا. كما يمكن أن يكون التقرير خاصا بتحديد الأرباح حسب العملاء أو المنتجات بدلا من الحسابات.

الجوانب-المحاسبية-في-العمل-الحر3-2

القائمة الثانية هي قائمة الميزانية Balance Sheet وهي من القوائم المحاسبية الهامة والشهيرة، وهذه القائمة مبنية على قاعدة محاسبية أساسية وهي أن الأصول = الخصوم + حقوق الملكية، فهذه القائمة تتكون من جانبين، الأول يحتوي على الأصول والتي منها الحسابات البنكية والنقدية، والجانب الثاني يحتوي على الخصوم والتي منها الديون يحتوي أيضا على حقوق الملكية والتي منها رأس المال، والجانبين لا بد أن يكونا متساويين، وليس هدفنا هنا أن نسهب في شرح مفهوم هذه القائمة محاسبيا، لأن النظام يقوم بتوليدها آليا ولن تكون بحاجة لمعرفة التفاصيل. توضح لك هذه القائمة وضعك المالي بشكل دقيق وهنا تكمن فائدتها.

الجوانب-المحاسبية-في-العمل-الحر3-3

القائمتين التاليتين هما قائمة الذمم المدينة Receivables وقائمة الذمم الدائنة Payables، وتوضح هاتين القائمتين جميع الأموال التي لك لدى الأخرين وكذلك الأموال التي عليك للأخرين.

يلي ذلك ميزان المراجعة Trial Balance وهو ليس من القوائم المحاسبية الرئيسية، وتحتوي هذه القائمة على جميع الحسابات من أصول وخصوم وحقوق ملكية وينبغي أن يتساوى جانبا الميزان أيضا، هذه القائمة قد تكون ذات أهمية للمحاسبين بالدرجة الأولى.

الجوانب-المحاسبية-في-العمل-الحر3-4

التقرير التالي مهم للغاية وهو مخصص للتحويلات Transactions، ويبين هذا التقرير جميع عمليات التحويل التي حصلت بين الحسابات المختلفة، فلو تم تحويل مبلغ من حساب بنكي لأخر مثلا، فإن التقرير يبين بأن المبلغ قد خصم من الحساب الأول وأضيف للحساب الثاني والأمر نفسه بالنسبة لجميع العمليات.

الجوانب-المحاسبية-في-العمل-الحر3-5

الرابط الأخير في قائمة التقارير والمسمى Activity ليس له أي علاقة بالقوائم المحاسبية، وإنما هو تقرير يوضح فيه الإجراءات التي تمت على النظام بالتاريخ والوقت، فمثلا عند إضافة إيراد معين فإن هذا التقرير يخزن الوقت والتاريخ لعملية الإدخال هذه وهكذا بالنسبة لبقية العمليات.

أردت من خلال المقالات الثلاثة والتي خصصتها للحديث حول الجوانب المحاسبية في العمل الحر أن أتحدث عن كيفية التعامل مع الأمور المالية بالنسبة للمستقل، واخترت أن اشرح الأمر من خلال نظام Kashoo ليس لأنه الأفضل بل لأنه النظام الوحيد الذي قمت بتجربته من أنظمة المحاسبة السحابية وأرى بأنه نظام يستحق الاستخدام بالإضافة إلى أن تكلفة الاشتراك فيه مناسبة جدا خصوصا للمستقلين. من خلال المقالين السابقين والمقال الحالي ستتمكن من إدارة أمورك المالية بشكل مناسب، ولو أردت الحصول على مزيد من التفاصيل فإن موقع Kashoo يوفر مقالات تفصيلية تشرح كل جزئية من جزئيات النظام.

الوسوم

Mohammad Alzayer

مؤسس ومدير مدونة تطوير الأعمال الإلكترونية. حاصل على درجة البكالوريوس في إدارة الأعمال مسار نظم المعلومات الإدارية من جامعة الملك عبدالعزيز بجدة، ودرجة الماجستير في إدارة سلسلة التوريد من Dublin Institute of Technology, National Institute for Transport and Logistics - دبلن - جمهورية إيرلندا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق