(مجانا) الربح من كليك بانك - استراتيجية الربح الدائم

كيف تستثمر 60 دولار لمرة واحدة لتحقيق ربح دائم من كليك بانك؟

احصل عليه الآن مجانا!

للحصول على الكتاب ينبغي استخدام بريد إلكتروني صحيح، حيث سيصلك رابط التنزيل في رسالة بريدية بعد تفعيل بريدك الإلكتروني.

 

زيادة زوار موقعك..!

بسم الله الرحمن الرحيم

من الأمور المهمة عند إنشاء موقع على الإنترنت سواءا كان تجاريا أو ثقافيا أو مدونة شخصية أو مهما كان تخصصه أن يتميز هذا الموقع عن ما سواه من المواقع الأخرى بالإبداع والتخصص في مجال معين، فإنشاء موقع لمجرد امتلاكه أو بهدف الربح من خلاله فقط دون تقديم الفائدة للمتصفح أو استخدام أسلوب النسخ واللصق لم يعد يحقق نجاحا ولا يلقى رواجا واهتماما من قبل الباحثين عن المعرفة في الشبكة العنبكوتية العملاقة والممتلئة بملايين المواقع، وبعد توفر الفكرة والمحتوى المميزين يأتي دور اختيار المستضيف المناسب للموقع والذي تتوفر فيه مقومات الاحترافية لا السعر المنخفض مقابل الخدمة الرديئة في بعض الأحيان والذي يبحث عنه الكثيرون مع الأسف الشديد، وقد تحدثت في مقالين سابقين عن اختيار الاستضافة وهما كيف تختار خطة الاستضافة المناسبة لموقعك؟ والمزيد حول الاستضافة. ثم يأتي دور تصميم الموقع وتهيئته للزوار بالشكل المناسب مع مراعاة الجوانب المختلفة مثل خفة التصميم وسرعة التصفح وسهولة الاستخدام إلى غير ذلك من الجوانب المختلفة.

جميل! كل ما ذكرته يعتبر من العوامل المهمة والتي يجب مراعتها والتركيز عليها لتحقيق النجاح للموقع ولكن هل بتوفير كل ما سبق فقط سيحقق الموقع النجاح المطلوب؟ ليس هناك أي فائدة لأي موقع كان على شبكة الإنترنت ما لم يكن هناك أشخاصا مستهدفين ومهتمين بالمحتوى الذي يقدمه الموقع وهم دون شك الزائرون المرتقبون الذين نبحث عنهم.

عند الحديث عن الزائرين فما الذي نقصده هنا؟ عند محاولة الإجابة على هذا السؤال نجد أن هناك تباين واختلاف في الأراء وبعضها ناتج عن فهم خاطئ لطبيعة الزائرين فيما تكون اللامبالاة سببا أخر نحو الاتجاه للمسار الخاطئ، فيما يبقى النوع الأخير وهو المفهوم الصحيح للزائرين لا يطبق إلا في العدد الأقل من المواقع والتي تدرك أهمية هذا الأمر.

ما اقصده بما ذكرت في الأعلى أن البعض يبحث عن زائرين لموقعه بأي طريقة ممكنة، حتى وإن كانت هذه الطريقة تؤثر سلبا على موقعه أو تجره نحو الهاوية سواء مع علمه بذلك أو بسبب عدم الإلمام الكافي بطبيعة العمل في مواقع الإنترنت، ولتتضح الصورة اذكر بعض الطرق المقصودة على شكل نقاط:

  • استخدام الخدمات الرخيصة للحصول على زائرين: مع ظهور وانتشار مواقع الخدمات المصغرة ومواقع العمل الحر المختلفة freelancer؛ انتشر الكثير من الأشخاص الذين يقدمون خدماتهم المتخصصة بجلب الزائرين للمواقع ومقابل أسعار رخيصة جدا قد لا تتعدى بضعة دولارات مقابل ألاف الزائرين! والكثير من هؤلاء الباعة عادة لا يوضحون الطرق التي يستخدمونها لجلب الزوار، ويمكننا أن نقسم هذه الطرق أولا إلى نوعين رئيسيين فالأول يكون عبارة عن جلب زائريين وهميين أو ما يعرف بـ Bot traffic حيث تشير دراسة قامت بها شركة Incapsula أن نسبة الزائرين الوهميون للمواقع في عام 2012 بلغت 51% فيما ارتفعت النسبة خلال العام المنصرم 2013 إلى 61.5%، وتوضح هذه الأرقام المهولة مدى انتشار استخدام الطرق غير الحقيقية للحصول على الزائرين، أما الخدمات التي يقدمها النوع الثاني من الباعة يكون الزائرون فيها حقيقيون إلا أنهم غير مستهدفين وسيتضح معنى ذلك في النقطة القادمة.
  • الحصول على زائرين غير مستهدفين: والمقصود من هذه النقطة أن الزائرين الواصلين للموقع يكونون غير مهتمين بالمحتوى المتوفر وإذا وجد من هو مهتم بما يقدمه الموقع من هؤلاء فإن الأمر لا يتجاوز كونه مصادفة فقط لأن الزائرين يجلبون بطريقة عشوائية، وهناك طرق مختلفة يمكن من خلالها الحصول على زائرين غير مستهدفين يستخدمها بعض مقدمي الخدمات الرخيصة أو صاحب الموقع نفسه مثل الإعلان عن طريق الفتحات الإجبارية وهي الصفحات التي تفتح تلقائيا بمجرد الدخول لأحد المواقع التي تستخدم هذا النوع من الإعلانات أو استخدام مواقع اختصار الروابط وغيرها من الطرق المختلفة والتي لا تعطي في غالبها نتائج حقيقية يمكن الاعتماد عليها.
  • البناء الخاطئ للروابط الخارجية: إن انتشار روابط الصفحات المختلفة للموقع في كثير من المواقع الأخرى يعتبر أمرا مهما ومفيدا خصوصا لتحسين ظهور الموقع في محركات البحث، إلا أن النشر العشوائي أو شراء خدمات النشر بدون دراسة السلبيات والايجابيات قد يؤدي إلى نتائج عكسية ومنها معاقبة الموقع من قبل محركات البحث سواء بانخفاض فرصة ظهور الموقع أو بالحذف النهائي.

واستخدام هذه الطرق لا يحقق أي فائدة حقيقية للموقع بل يمكن اعتبارها مضيعة للمال والوقت والجهد، وينبغي دائما اتباع الطرق الصحيحة والفعالة للحصول على زائرين للموقع ومنها:

  • استخدام الشبكات الإعلانية Pay Per Click: يعتبر هذا النوع من الإعلانات من أكثر الطرق الإعلانية شيوعا في شبكة الإنترنت، وما يميزه أن الشبكات المقدمة للخدمة توفر أغلبها أدوات استهداف دقيقة يمكن من خلالها تحديد الفئة التي يستهدفها نشاط الموقع بشكل مناسب، كما أن  دخول الزائر إلى الموقع يتم من خلال النقر على الإعلان برغبة تامة منه وهو ما يعطي قيمة حقيقية لهذا الزائر المستهدف، ومن أشهر الشبكات الإعلانية المقدمة لهذه الخدمة Google AdWords والتي يمكن عرض الإعلانات فيها من خلال نتائج البحث أو في مواقع الناشرين المشتركين في شبكة Google AdSense، كما أن هناك شركة حسوب العربية التي تقدم خدمة جيدة في هذا المجال.
  • الشبكات الاجتماعية: شكلت الشبكات الاجتماعية نقلة كبيرة في مختلف المجالات ومنها إعطاء الفرصة لأصحاب المواقع للحصول على حسابات تمكنهم من نشر محتويات مواقعهم لجلب الزائرين، ومثال ذلك صفحات الفيسبوك وجوجل بلس وحسابات موقع تويتر والتي يمكن من خلالها الحصول على زائرين مستهدفين بعد بناء قائمة من المتابعين والمعجبين المهتمين بتخصص الموقع مع ضرورة عدم الاعتماد على الطرق غير الصحيحة في بناء الحسابات.
  • إعلانات الفيسبوك المدفوعة: لإعلانات الفيسبوك المدفوعة أهمية كبيرة سواء لجلب الزائرين بشكل مباشر للموقع أو لزيادة المعجبين في صفحة الموقع على الفيسبوك نفسه وبالتالي التمكن من الحصول على زائرين من خلال طرح جديد الموقع في الصفحة، ويوفر الفيسبوك خيارات استهدافية دقيقة وهي التي تساعد على تحقيق أقصى فائدة من الحملات الإعلانية.
  • الحصول على الزائرين من محركات البحث Organic traffic: وهي من أفضل الطرق وأهمها على الإطلاق، يمكنك أن تتخيل فقط ما هو عدد الزائرين الذين ستحصل عليهم شهريا لو كان موقعك يظهر كأول نتيجة في محرك البحث جوجل لعدد من الكلمات المفتاحية الهامة! وللوصول إلى أفضل النتائج ينبغي استخدام تقنيات تهيئة الموقع لمحركات البحث داخليا وخارجيا SEO سواء بتطبيق ما تعرفه منها شخصيا أو بالتعاون مع خبراء  متخصصين في هذا المجال، ويأتي بناء الروابط الخارجية BackLinks كأحد أهم الطرق المفيدة والتي تساعد على تقدم الموقع في محركات البحث إذا تمت بصورة صحيحة وليس بصورتها الخاطئة والتي قد تؤدي إلى نتائج عكسية كما ذكرت بالأعلى.

بالطبع فإن هناك العديد من الطرق الأخرى سواء الإيجابية منها أو السلبية ولكن جميعها تخضع للقاعدة العامة وهي أن أي طريقة شرعية وغير ملتوية للحصول على زائرين مستهدفين ومهتمين بمجال الموقع تعتبر إيجابية وما عدا ذلك فإن نتائجها لن تكون بالشكل المطلوب بل ربما تسبب خطرا على الموقع.

نبذة عن الكاتب

مؤسس ومدير مدونة تطوير الأعمال الإلكترونية. حاصل على درجة البكالوريوس في إدارة الأعمال مسار نظم المعلومات الإدارية من جامعة الملك عبدالعزيز بجدة، ودرجة الماجستير في إدارة سلسلة التوريد من Dublin Institute of Technology, National Institute for Transport and Logistics - دبلن - جمهورية إيرلندا.

مقالات ذات صله

  1. 1st

    شكرا لك مواضيعك رائعة فعلا
    أتمنى ان تعطيني رأيك في التسويق بالفيديو لمنتجات كليك بانك وامازون “ومواقع الافليت المشابهة ..” على اليوتيوب وهل يمكن الاعتماد عليها كليا؟؟ وهل سهل الوصول للمراكز الاولى في محركات البحث وشراء الزائر
    أو الافضل هو انشاء موقع او مدونات متخصصة

    انتظر ردك

    الرد
    1. Mohammad Alzayer

      أشكرك على الاطراء 🙂

      لكل طريقة إيجابيتها وسلبياتها، بالنسبة للتسويق بالفيديو فهو مفيد جدا وهناك من يعتمد عليه إلا أني شخصيا لا أفضل التركيز على طريقة واحدة. إذا كنت تسوق للمنتجات باللغة الإنجليزية (وهذا يعطي نتائج افضل بلا شك) فإن التنافسية هناك شديدة جدا، فلو انشأت موقع متخصص للتسويق لمنتج معين أو لمجموعة منتجات متعلقة بمجال واحد فإنك ستحتاج للكثير من الوقت والجهد للارتقاء به والوصول إلى مراكز متقدمة في محركات البحث، ولهذا فإن الاعتماد على الوسائل الأخرى مهم أيضا. يمكنك مثلا أن تنشأ موقعا وتعمل على جعله يتصدر محركات البحث ولكن في نفس الوقثت أن تستخدم إعلانانات جوجل مثلا أو الفيسبوك للحصول على الزائرين وليس فقط أن تنتظر لفترة طويلة حتى يبدأ الموقع بالحصول على زوار من محركات البحث.

      ونتيجة أيضا للمنافسة الشديدة على الكلمات المفتاحية الاجنبية فإنك لتصل إلى مركز متقدم ستحتاج إلى استخدام تقنيات الـ SEO بشكل متقدم ولن تنفع بعض المبادئ والدروس الموجودة هنا وهناك خصوصا للكلمات المهمة، ولهذا يلجأ الكثيرين للتعاون نع خبراء في هذا المجال وشراء خدمات SEO بأسعار كبيرة أحيانا ولفترات طويلة لأن الـ SEO ينبغي العمل عليه باستراتيجية طويلة المدى.

      شخصيا أرى أن الإعلان عبر جوجل أو استخدام مواقع التواصل هي الطريقة الأنجح والأسرع على المدى القصير لزيادة المبيعات، ولكن ينبغي دراسة المنتجات بشكل جيد واختيار المناسب منها وتحديد معايير دقيقية للاستهداف في الإعلانات.

      موفق

      الرد
  2. hazem

    اشكرك واحييك علي هذه المقالة ولكن احب ان اضيف بعض النقاط لهذه المقالة

    – يوتيوب : يوتيوب هو ثاني اكبر محرك بحث في العالم تتم من خلاله ما لا يقل عن 3مليار عملية بحث شهريا فقط انشيئ فيديو شيق وجذاب شهريا او اسبوعيا وستحقق عدد لا بأس منه من الزوار

    – الايميل : ارسل الي عملائك اخر الاضافات والعروض التي تقوم بعملها علي الموقع ولو مره كل شهر

    الرد

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *