مقالات التاجر

الربح من الإنترنت بين الحقيقة والوهم

بسم الله الرحمن الرحيم

ما دفعني لكتابة هذا المقال هو كثرة الأسئلة حول هذا الموضوع وهل أن الربح من الإنترنت أمر حقيقي أم هو مجرد خيال يسوقه البعض لمصالحه الخاصة، وقبل التعمق في الحديث حول هذا الموضوع أقول وبعبارة بسيطة أن الربح من الإنترنت هو مزيج من الحقيقة والوهم ولعل نسبة الوهم قد ارتفعت بشكل مهول في السنوات الأخيرة. فما هي الطرق الصحيحة لتحقيق الربح من الإنترنت؟ وكيف يتم تجنب الطرق الوهمية والمخادعة والتي قد تستنزف المال أو الجهد أو الأثنين معا؟ سأسلط الضوء حول هذه النقاط الهامة في هذا المقال.

هناك الكثير من الطرق لربح المال عن طريق الإنترنت وهنا لن اتطرق عن التجارة في العملات فقد سبق وأن كتبت حولها في مقال مستقل بعنوان ” كيف تتاجر في سوق العملات (الفوركس) “، ولعل أبرز الطرق المستخدمة بخلاف سوق العملات تنحصر في مجال تسويق المنتجات مقابل العمولة وإعداد منتج خاص بك وتسويقه عبر الشبكة بالإضافة إلى إنشاء موقع متخصص في مجال معين والاستفادة من أرباح الإعلانات أو التسويق لمنتجات الأخرين عبره، أما موضوع إنشاء مواقع متخصصة ومتكاملة لتقديم الخدمات مثل الاستضافة والتصميم والبرمجة ونحوها فهذه بعيدة عن محور حديثنا كون هذه المواقع تقدم خدمات كأي مؤسسة متواجدة في أرض الواقع وحديثنا ينحصر حول الطرق المنتشرة للربح من الإنترنت في الجوانب الأخرى.

الطرق الذي ذكرتها في الأعلى من تسويق المنتجات وأرباح الإعلانات ونحوها هي في الحقيقة من الطرق الناجحة والمجربة والتي يمكن من خلالها تحقيق الربح من الإنترنت خصوصا على مستوى المواقع الإنجليزية ولكن السؤال المهم كيف يتم تحقيق ذلك؟ وللإجابة على هذا التساؤل ظهرت المشكلة وذلك من خلال مئات الأشخاص الذين بدأوا ببيع منتجاتهم عبر الإنترنت بدعوى تعليم المبتدئين طرق الربح ووقع الكثيرين ضحية لأمثال هؤلاء الذين يبيع أغلبهم الوهم مما يؤدي إلى ضياع الأموال دون تحقيق أي ربح.

لا أعمم على الجميع ولكن يجب دائما الحذر عند محاولة شراء أي كتاب إلكتروني أو برنامج أو نحوهما يهدف لتعليم الطرق الممكنة لجني الأموال وتحقيق الربح من الإنترنت فليس كل ما يقوله البائع صحيح خصوصا بالنسبة لمن يضعون أرقاما فلكية من قبيل كيف تربح مليون دولار عبر الإنترنت خلال عام واحد.

ما يفعله الكثير من هؤلاء حقيقة هو كتابة بعض الطرق التي قد تكون صحيحة ولكنها لا يمكن أن تحقق هذا الرقم الفلكي للجميع وإلا لأصبح كل من في الكون من أصحاب الملايين، وربما يكتبون حول طرق صحيحة أيضا ولكنها قد تكون ناجحة في نطاق جغرافي معين أو في وقت زمني سابق وقد نفذ آوانها مما يجعلها بلا قيمة حقيقية وإنما مجرد مضيعة للوقت والجهد والمال.

عند الرغبة بشراء كتاب إلكتروني مثلا يتحدث حول الربح من الإنترنت فعليك البحث عن شيء معقول يوفر طرقا عملية للبدء في الطريق الصحيح نحو هذا الهدف، مع ضرورة فهم النقاط الرئيسية التي يتحدث حولها هذا الكتاب قبل شراءه ولا يكون موضوع الكتاب غامضا كليا لتتفاجئ بعد قراءة الكتاب بأن هذه الطرق لا يمكنك تنفيذها لسبب أو لأخر.

لمحة عن بعض الطرق المساعدة لتحقيق الربح من الإنترنت

 لنلقي نظرة في هذا الجزء على بعض الطرق التي يمكن من خلالها الربح الفعلي من الإنترنت:

التسويق عبر البريد الإلكتروني

هذه الطريقة تعد من الطرق الفعالة لتسويق المنتجات المختلفة مقابل الحصول على عمولة عن كل عملية بيع من خلال التسجيل في برامج التسويق بالعمولة Affiliates، والبعض قد يتوهم بأن التسويق عبر البريد الإلكتروني يعني إرسال الرسائل المزعجة والحصول على عناوين البريد الإلكتروني للمجموعات بطرق ملتوية وهذا غير صحيح بتاتا، فالتسويق عبر البريد الإلكتروني يتم من خلال بناء قائمة بريدية لأشخاص مهتمين بالمنتجات أو الخدمات التي يتم تسويقها، ولبناء قائمة بريدية يجب الاشتراك في احدى المواقع المتخصصة في تقديم خدمة إنشاء القوائم البريدية ولعل أبرزها الموقع العالمي AWeber والذي يمكن تجربة الخدمة فيه بمبلغ دولار واحد للشهر الأول ومن ثم 19 دولار شهريا لتجديد الإشتراك.

الحصول على خدمة إنشاء القوائم هي الخطوة الأولى لبناء القائمة البريدية، فبعد حجز الخدمة يجب إعداد القائمة البريدية الخاصة بك وخطوات الإعداد سهلة للغاية وموضحة خطوة بخطوة في الموقع.

والأن، كيف يمكن الحصول على مشتركين لهذه القائمة؟ للإجابة على هذا السؤال يجب أولا أن تحدد الفئة المستهدفة للقائمة من جميع الجوانب، لأن التسويق عبر البريد الإلكتروني هو كما التسويق العادي يحتاج إلى دراسة الفئة المستهدفة، لذا يجب أن تحدد أولا اللغة الرئيسية لفئتك والمنتجات والخدمات التي ستقوم بتسويقها ولعل هاتين النقطتين هما أهم نقطتين في هذا الجانب فالجنس والبلد للمستهدفين ليست بتلك الأهمية الكبيرة في سوق الإنترنت المفتوح (مع أنه قد يكون لها تأثير في بعض الحالات مثل عدم إمكانية بعض الأأشخاص التسجيل في برامج التسويق بالعمولة نتيجة لعدم توفر خدمات موقع PayPal في بلادهم على سبيل المثال).

وبعد تحديد الفئة المستهدفة يبدأ الاستهداف الفعلي من خلال بعض الطرق التي أثبتت فعاليتها، ولعله من السهل بناء قائمة بريدية تضم أشخاصا يتحدثون الإنجليزية نتيجة وجود بعض الطرق المنتشرة والتي تؤدي دورا فعالا في الأوساط الأجنبية، فقد بينت غير مرة بأن عمليات التسويق الإلكتروني تحقق نجاحا في المواقع الأجنبية بينما في المواقع العربية فالناس لا تزال تجهل الكثير حولها وتخاف من عمليات الاحتيال الإلكتروني.

سأفرد مقالا خاصا حول كل طريقة من الطرق المذكورة في هذا المقال ومنها بناء القوائم البريدية لأتحدث بشيء من التفصيل عن كل واحدة منها.

التسويق عبر الموقع العالمي Squidoo

يتيح هذا الموقع لمستخدميه إمكانية إنشاء صفحات تتحدث حول منتج أو خدمة أو موضوع معين ونشرها على شبكة الإنترنت، ويتميز هذا الموقع بتخصصه في هذا المجال مما يجعله وجهة لألاف الأشخاص الباحثين عن معلومات تختص بموضوع معين.

يستخدم الكثير من الأجانب الموقع للتسويق للمنتجات بطرق مختلفة ولعل من أبرزها كتابة معلومات تقيمية حول احدى المنتجات أو الخدمات وإضافة رابط الموزع الخاص بالكاتب مما يتيح له تحقيق الربح من عمليات البيع التي تحصل عن طريقه.

يتميز هذا الموقع بسهولة الاستخدام وبوجود مميزات عديدة ورائعة تتيح التحكم بالصفحات المنشأة من خلاله مما يجعله احدى الطرق المتميزة للحصول على الربح من الإنترنت.

إعداد كتاب إلكتروني وتسويقه

إذا كنت تمتلك معلومات مفيدة في مجال معين فيمكنك استغلال هذه النقطة وإعداد كتاب إلكتروني يمكن بعد ذلك بيعه عبر شبكة الإنترنت وتحقيق الربح، ولمعرفة الطريقة الصحيحة التي يمكن من خلالها إعداد كتاب إلكتروني يمكن مراجعة المقال السابق ” إعداد سلعتك الإلكترونية وتحقيق الربح “.

يجب التأكيد على أن الكتاب الإلكتروني ينبغي أن يحتوي على معلومات قيمة وذات فائدة للقارئ وليس إعداد كتاب فارغ لمجرد بيعه لأنك بهذه الطريقة لن تكسب ثقة المشتري أبدا.

إن كنت تجيد اللغة الإنجليزية فأنا انصح بأن تتجه لإعداد كتاب إلكتروني بهذه اللغة لأن تسويق الكتاب وتحقيق الأرباح في المواقع الأجنبية أسهل بكثير من المواقع العربية بل حتى من المواقع باللغات الأخرى غير الإنجليزية، وسأخصص مقالا في وقت لاحق حول الطرق الصحيحة لتسويق منتجك الخاص وأشهر المواقع الأجنبية التي يمكن التسويق من خلالها.

إنشاء موقع إلكتروني

يمكن إنشاء موقع إلكتروني خاص بك واستخدامه لتحقيق الربح من الإنترنت، وهناك أفكار متعددة حول الربح من خلال موقعك الشخصي، فالبعض يفضل إنشاء موقع متخصص في مجال معين كالمجال الرياضي مثلا فينشئ مدونة متخصصة أو منتدى متخصص في هذا المجال ويطور الموقع شيئا فشيئا ويحقق الربح من خلال تقديم خدمة الإعلان المدفوع أو الاشتراك في برنامج Google AdSense الإعلاني أو من خلال عرض وتسويق منتجات مقابل عمولة بين الفينة والأخرى، بينما يفضل البعض الأخر إنشاء موقع متخصص لتسويق منتجاته الخاصة أو منتجات الأخرين، فيمكن مثلا الاشتراك في برنامج موقع Amazon للتسويق وعرض المنتجات عبر الموقع الشخصي وهناك إضافات عديدة تقوم بهذه المهمة لمدونات الوورد بريس. ويمكن مراجعة المقالين السابقين ” كيف تختار خطة الاستضافة المناسبة لموقعك” و ” المزيد حول الاستضافة “.

سأقوم إن شاء الله بكتابة مقالات مفصلة بعض الشيء حول كل طريقة من هذه الطرق كما ذكرت بالأعلى نظرا لأهميتها وفاعليتها لهدف تحقيق الربح من الإنترنت.

للحصول على تحديثات الموقع تلقائيا والاطلاع على المقالات القادمة للربح من الإنترنت تفضل بالتسجيل في قائمتنا البريدية:

ادخل بريدك الإلكتروني

Delivered by FeedBurner

الوسوم

Mohammad Alzayer

مؤسس ومدير مدونة تطوير الأعمال الإلكترونية. حاصل على درجة البكالوريوس في إدارة الأعمال مسار نظم المعلومات الإدارية من جامعة الملك عبدالعزيز بجدة، ودرجة الماجستير في إدارة سلسلة التوريد من Dublin Institute of Technology, National Institute for Transport and Logistics - دبلن - جمهورية إيرلندا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق